الســيرة الذاتيــــة

محمد جمال – باحث في الفلك والعلوم الطبيعيه

بسم الله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده……….القرآن الكريم حجة الله البالغه على العباد ، وموضع الحجه القاهر فيه اعجاز الخلق ، وينبغي ان لايكون اعجازه موقفاً على فُصحاء العرب ومن لف لفهم ، فإن الانسانيه كلها مخاطبه به مُطالبه بالتسليم له وانه كلام الله ، ليس لآدمي فيه كلمه ولا حرف .. والانسانيه اعجميها اكثر من عربيها ، ومع ذلك فلابد ان يتضح اعجاز القران لكل إنسان ، ولو كان أعجمي اللسان ، لتلزمه حجة الله إن ابى الإسلام .. وحكمة الله في جعل هذا القران مُعجزة الدهر ، اي معجزة خالده متجدده ليتبين للناس منها على مر الدهور وجه لم يكن تبين ، وناحيه لم يكن احد يعرفها او يحلم بها من قبل فيكون هذا التجدد في الاعجاز العلمي هو تجديد للرساله الاسلاميه كأنما رسول الاسلام قائم في كل عصر يدعو الناس الي دين الله ، ويريهم دليلاً على صدق آيه جديده من آيات تُطابق مابين الفطره وبين القرآن.. هذا النوع من الأعجاز يعجز الألحاد ان يجد موضعاً للتشكيك فيه إلا أن يتبرأ من العقل، فإن الحقيقه العلميه التي لم تعرفها الانسانيه إلا في القرن التاسع عشر او العشرين مثلا والتي ذكرها القرآن ، لابد ان تقوم عند كل ذي عقل دليلاً محسوساً على ان خالق هذه الحقيقه هو منزل القرآن قيوم السماوات والارض جل في عُلاه.

للاستفسارات والاقتراحات يرجى التواصل على

+97150هاتف رقم : 7490900
mohd.jamal83@gmail.com  :البريد الالكتروني
دبي- الامارات العربية المتحدة

مع جزيل الشكر والتقدير

One thought on “الســيرة الذاتيــــة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s